الرئيسية | صفحات خاصة | دروب الإبداع | فضاء النقد والمقال الأدبي | الشاعر مصطفى بن براهيم و النساء...

قراءة في تراثنا الشعبي

الشاعر مصطفى بن براهيم و النساء...

نص بسيط
14652 مرة
مشاركة في:
Post on Facebook Twitter
Add to your del.icio.us Digg this story
الشاعر مصطفى بن براهيم و النساء...

 صدرهذا المقال عن جريدة ٌصباح وهران ً في الخمسينات من القرن الماضي  مكتوبا باللغة الفرنسية للشاعر محمد بلحرش الذي كان آنذاك نائبا للكاتب العام للبلدية المختلطة بتيارت، نقله إلى العربية الباحث عبد القادر براهمي والشاعر قدوري الصادق.

يمكننا أن نقول ـ دون مبالغة ـ بأن مصطفى بن براهيم هو الشاعر الوحيد من بين كل شعراء القطاع الوهراني الذي نال أكبر قدر من الإعجاب لدى الجنس اللطيف المعروف بالضعف وقلة الجديةفي علاقاته وعدم الوفاء.

أعماله التي تمثل بوضوح حياته المليئة باللهو واللذات  تعكس تقديسه للجمال واستعداده الدائم للتعلق بالجميلات اللواتي يمثلن رمز الرقة و اللطافة.يقول :  سرج يا فارس اللطام...للبهجة روح يا خليلي...توصل مرخوفة الحزام...في وهرن ساكنة غزالي.

والجميلة  ٌ الزهرة ً هذه الصورة الأدمية للحورية البيضاء اللعوبة ، لم تكن تتصور انها ستدفعه أسيرا الى سوق النخاسة دون ان تترك له فرصة التفكير في كيد النساء وجعلته يستقبل باستهتار تجار العبيد الدموييين.

صفى ً المهموم كان يمكنه أن يتوقف عن التغني باسم  ٌ خصرة ً والحنان الحقيقي ليمينة  الذي سكنه دون  أن تفارقه في منفاه صورتها ، وتألق  ً الحرية ً بتفخيم الراء  ـ نسبة الى قبيلة لحرار ـ التي حمل حبها وتبعها إلى الجنوب ،إلى بلاد الخوف والأشباح.

يقول : قبلو بالحرية...و اداو مازوز الغزلان...بخيول تهجم محظية...ويصرعو وحش وغزلان.

ما  وصلتنا عنه من أخبار تشير إلى أنه لم يكن جميلا ولا وسيما ، بالغ السمرة ، وربما كان كان ذلك سر كل هذا الإعجاب الذي ناله من الجنس الأخر ،ولكن من الجانب المعنوي يبدو رجل حرب شجاع وابن ٌبيت كبير ً مثل ألفريد دي موسيه الذي يحب النساء والحرب بخلاف الشاعر الحزين ً علي كورة ً الذي أمضى حياته  باكيا بشعره ً العالية ً التي بقيت رغم زواجها وفية له ، وبقي هو مواجها ألاف الأخطار في سبيل رؤيتها فقط، وهو بذلك يذكرنا بفروسية القرون الوسطى وقصص حبها العفيف.

خلال أيام الحزن في حياته يظهر مصطفى بن براهيم شخصية قوية تستحق التقدير ، وهو مايظهر جليا  حين اضطر ـ بعد مغامرة عاطفية ـ إلى مفارقة وطنه تاركا أهله وماله ليستقر وحيدا بالمغرب  أين اختار مدينة فاس العجيبة سكنا وفي هذه الفترة يتجلى فعلا كشاعر للحزن والألم يقول :

 ادخلت للمدينة واعرفت سواقها ...ساومت كل حاجة فيد الدلال...هذي فاس فتحت لينا بيبانها ...ومشبرة مدافعها للقتال.

 رائعة القمري قصيدته الشهيرة التي كتبها بالنفى جعلته يتأمر شعراء عصره وأكدت لخصومه أنه جدير بالفخر بقدراته وثرواته الفنية ، في هذه القصيدة كشف لنا جوانب من حالته النفسية وحبه الكبير للأرض التي أنجبته، لقد وصف بطريقة عجيبة المسار الذي يجب أن يسلكه من يريد زيارة الجزائر ، محددا المعالم  الحالية والحقيقية لطريق وجدة ـ فاس ، واصفا كل جهة وكل قبيلة يدفعه إلى ذلك ما يتميز به من شاعرية وحس الملاحظ.

 والمرأة الوحيدة التي احتفظ لها بذكريات جميلة هي  ً يمينة ً والنقطة التيتفرض نفسها في قصائد المنفى  ـ كما قلت  ـ هي حبه لوطنه وحزنه وندمه على فراق الأهل والأصحاب  قلبي تفكر لوطان والهالة ...وعلاش يا مرو غريب تلغالي

 وكان يتهكم من حين إلى حين  بسكان فاس يقول ٌ جلابة في بلعباس خير من القيادة في فاس ً معطيا في ذات الوقت وصفا رائعا لاثار المدينة الجذابة بجمالها ذاكرا مايمكن  أن يسببه السفر وحيدا ألى المغرب من مصاعب ومتاعب وقلة أمن يقول :

 من لا ليه رجال لا يهاب...والخارج وطنو خصالو عيب.

  عودته إلى الجزائر وهو المولود بنواحي  مارسي لاكومب ـ سفيزف حاليا ـ  لم تطبعها أية علاقة عاطفية جادة ، لقد علمته الهموم  وصقلت

شخصيتهحد النضوج ،فانصرف إلى الأعمال الخيرية  ونسي الجنس اللطيف.

 مازالت قصائدالمصطفى بن براهيم  إلى يومنا هذا تحظى بالإعجاب ويتذوقها الناس على اختلاف أعراقهم ودياناتهم ، ولا يمكن أن يمر فرح ،عرس أو ختان دون أن يتغنى شيوخ الأغنية البدوية بقصائده.

 كانت هذه لمحة موجزة لحياة أشهر شاعر مسلم في نواحي وهران الذي توفي بعد توبة نصوح وهو ينطق بالشهادتين ،ونحسبه عند الله من الذين يسكنون جنات الخلد.

عبد القادر هني    بتصرف

Comment icon من فضلك إقرأ قوانين نشر التعليقات قبل أن تضيف تعليقك على المقال

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (16 منشور)

avatar
asma - alger 21:39 15.02.2013
le poète Mostefa ben Brahim et les femmes...titre racoleur , qui attise la curiosité, l'imaginaire de bcp d'entre nous, cette réputation un peu sulfureuse, un peu grivoise d'infatigable séducteur, d'homme à femmes.. je me suis documentée sur la vie, et l' œuvre de notre poète, très intéressant, en voici, pour vous, quelques compléments: Mostefa ben Brahim ( surnommé " saffa" ) est né vers 1800 à Boudjebha ( sfisef w. s.belabes) dcd en 1867, sa famille est originaire d'afflou, poète populaire, romantique c l'un des plus grands, des plus célèbres de l'oranie dans le genre " el malhun ", immam à la zaouia " eddarkaouia "(oranie) respecté par tous..ses œuvres ont été un hymne à l'amour de sa famille, sa mère Zohra, sa fille kheira, les plus émouvants sont dédiés à sa femme, yamina.. il fut désigné caïd des ouled slimane chargé de la perception des impôts des populations locales, relevé de ce poste, pour refus d'obtempérer, on dira aussi pour une affaire de détournement de fond.. à mon avis, la 1ere cause est plus plausible, car notre poète est un résistant de la 1ere heure, qui a rejoint les troupes de l'émir Abdelkader contre l'occupant 1830 ..il quitte alors l'oranie- la mort ds l'âme- pour le Maroc (Fès) c le début de l'exil, ..à Fès, il a rencontré les plus grands cheikhs, et maîtres précurseurs du malhun ds le maghreb, qui vont influencé sa personnalité et toute son œuvre s'en est imprégné..Néanmoins l'exil l'aura marqué d'une morose tristesse, une grande sensibilité, et une profonde sentimentalité qui donneront à sa poésie lyrisme, fierté et bcp de nostalgie..
مقبول مرفوض
2
تقرير كغير لائق
avatar
محمد مداح - bbn 23:25 15.02.2013
شكرا شاعرنا القدير عبدالقادر هني على هذه الجولة الممعنة في أحد الجيوب الكثيرة للشيخ "صافا"ونقول ونكرر دائما:"وراء كل صراخ ألم كبير"
مقبول مرفوض
2
تقرير كغير لائق
avatar
asma - alger qui marquent les fêtes 21:36 16.02.2013
2eme partie et fin
comme souligné ds le texte de m.henni, la vie de mostefa ben brahim fut trépidante, passionnante et tourmentée..il aimait les chevaux ( pur sang arabe) les fantasias chevaleresques -fête des plus spectaculaires ds toute l'oranie- il aimait aussi les femmes - qui le lui rendaient bien d'ailleurs , non pas pour son teint basané ( ds le texte) mais surtout pour son charisme, son éloquence, son pouvoir de séduction, et l'art d'émouvoir...-ds sa jeunesse , il eut de multiples conquêtes amoureuses, il immortalisa ses dulcinées ds un diwan de poèmes érotiques dédié à " khadra, houria, aicha..." oui, "saffa" est un volage, tel un papillon, il butinait comme ça, de fleur en fleur..mais il n'aimait que yamina son épouse ! à mon sens, ça peut nous paraître incompatible, paradoxal, à nous gens ordinaires, bien pensants, à la moralité irréprochable ( ?? ) mais lui, c un artiste, un poète, un libre penseur, qu' un "rien" peut émouvoir : une expression, un regard accrocheur, une voix, une silhouette furtive, la rosée du matin sur une fleur...les femmes - reélles ou imaginaires- sont sa principale source d'inspiration, sa force et sa faiblesse en même tps..vous le savez, la femme en poésie est souvent symbole de la terre fertile, la mère nourricière, l'honneur ( el 3rdh ) ou toutes ces notions confondues..voila,le reste vous le connaissez : les textes de mostefa ben brahim, sont une réference en matière artistique, des succès repris et interprétés par des artistes de renom du genre bédouin oranais, haouzi et même moderne ( tels khelifi ahmed, ahmed wahbi, cheb khaled..) qui marquent les fêtes, oumssiat chi3ria..cordialement
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق
avatar
رضوان - سطيف 11:59 12.06.2013
الرجاء إذا أمكن أريد قصائد مصطفى بن براهيم لأني معجب و متذوق لشعره
شكرا لكم
مقبول مرفوض
2
تقرير كغير لائق
avatar
mohvial_m - tissemsilt 15:28 14.06.2013
اخي رضوان من سطيف للشيخ مصطفى بن ابراهيم قصائق كثيرة تغنى بها المغنين و من أشهر قصائده المتغنى بها من طرف الفنانين الجزائريين:
- يامنة (غناها أحمد وهبي و أعادها الشاب خالد على طريقتين: طريقته الخاصة و طريقة أحمد وهبي).
- سرج يا فارس اللطام (غناها أحمد وهبي و أعادها بلاوي الهواري بتوزيع آخر و غناها عبد القادر الخالدي *الحفيد* بإيقاع رايوي).
- قلبي تفكر لوطان و الهالة (التي غناها خليفي أحمد و آخرون من الصحراء الكبرى).
قصائد أخرى:
- كتاب جاني من التل.
- قصيدة القمري.
- خلوني نبكي على سعدي.
- صبري و كي قلبي.
- عيطة ملاح يبكوني بالدمعة.




"قلبي تفكر لوطان"

قلبي تفكر لوطان و الهالـــــــــــة *** راني مهوّل مانيش فـــي حالــي
قلبي تخبّل بالوحش تخبالـــــــــــة *** و علاه يا مرو غريب تلغى لــي
نوبة نجالس شي ناس عقالـــــــة *** و نقول ذا لوّل خير مــن التالـي
نوبة نتفكّــــــــر يــــــا لمثالـــــــة *** و يثور جرح المحنة و يربى لـي
و من بعد ما كنت عزيز في حالة *** ماني شي باخس بسومتي غالـي
شاني مع الطلبة شعت بمسالـــــة *** و نآمر الجن و علاش يهوى لي
ولّيت قاضي عندي العدالــــــــــة *** و نفكّ بين الشرّاع بفصالــــــــــي
اعييت قايد بطبول زعالــــــــــــة *** و الحكم يظلم ما درت بفعالـــــــي
اهلي و ناسي في الشوم رجّالــة *** اشحال من فجّ هداوه خالــــــــــي
اركاب م البعد يبان شعّالـــــــــــة *** و القاط كمخة و السرج فيلالــــي
بارود يخرج م الجعب يتكالـــــى *** شبان تنطح في الشوم بمشالــــــي
******
قلبي تفكر لوطــــــــــــــــــــــ ــان *** الزهور و ركوب الخيـــــــــــــــــل
ارعيتي و الفرســــــــــــــــــــ ـان *** خودات في حراج تميــــــــــــــــــل
متحزمين للّفّــــــــــــــــــــ ـــــــان *** شبان يلغو بكحيـــــــــــــــــــــ ـــــل
إذا انتصب اليــــــــــــــــــــــ ـدان *** قلال و قصب تاويـــــــــــــــــــــ ــل
و تقاصر و الغيـــــــــــــــــــوا ن *** و فرايج طول الليـــــــــــــــــــــ ـــل
سبسي و كيف الدخــــــــــــــــان *** سهرات بضي القنديـــــــــــــــــــ ـل
امشي نقار العديــــــــــــــــــــ ـان *** ما فات الزهو قبيــــــــــــــــــــــ ــل
اخلي بلاصي و لا موالـــــــــــي *** ملكوه من لا يرضاو بقوالـــــــــــي
******
اعييت صابر و سفاني راحلـــــة *** هسيت من وطني ايام و ليالـــــــي
امحان قلبي كي جات متاصلــــة *** الوحش و الحب فرقة رجالـــــــــي
نوبات صاحي و ايامي قايلــــــة *** و الضحك لحظ النوبات يحلى لــــي
لحباب ذا الشدة جاتني طايلـــــة *** و شتا ينسّي ذا التل من بالــــــــــي
نوبة مغيّم و دموعي سايلـــــــة *** السير في وذني و الحزن طالــــــي
******
غاب الحيا و الميثــــــــــــــــــاق *** من ناس جيلي لقشــــــــــــــــــــور
افناو ناس العشـــــــــــــــــــــ ـاق *** و مشاو ذوك الطيـــــــــــــــــــــ ـور
لوكان يرضو بتّفــــــــــــــــــــا ق *** نهدّمو كم من صــــــــــــــــــــــــ ور
انقوم عسكر و نـــــــــــــــــــداق *** بسيوف و جعب و الكـــــــــــــــــور
نسعاو مال الطيـــــــــــــــــــــ اق *** احرايم و عرب و قصـــــــــــــــــور
عطوش بكور و ســــــــــــــواق *** الزهو مولاه ينـــــــــــــــــــــــ ـــــور
لحراج حمام فـــــــــــــــــــــراق *** و كحيل يلغى بالجـــــــــــــــــــــ ــور
القاط كمخة و تمـــــــــــــــــــاق *** العَوْد لظوة و شبـــــــــــــــــــــــ ــور
حصراه وين التبــــــــــــــــــلاق *** خيري تبدّل بشـــــــــــــــــــــــ ـــرور
******
بعد الحصن و القومان تتشالــى *** شوّاش و خلفوات اعمالـــــــــــــــي
حصراه كنت بقومي و خيالـــــة *** و فعلت كي نعج سويد بامحالـــــــي
خوذات بالعشق حنان هبالـــــــة *** بعطور و روايح مسك و غوالـــــي
وطني سفيزف واهلي بني تالــة *** الحكم في بلعبّاس يهوى لـــــــــــي
قهوة و كرسي و الناس متقابلة *** و الشراب بعد ما يمرارّ يحلالــــــي
ولّيت عاشر شي ناس جهالــــة *** و قليل من يعرف لغوة قوالـــــــــي
يهدو القرق و يلبسو النعالــــــة *** و الراس عريان تقول هُبالــــــــــي
زرت شيوخ و وليا و بدّالـــــــة *** و طلبت راع الحمرا البدّالـــــــــــي
يريدني كيف قبيل بن لالــــــــــة *** الخير مولاه يجود من تالــــــــــــي
قولو عللى صفى يا القوّالـــــــة *** شوفوه كيف رخص بعدما غالـــــي



"سرج يــا فارس اللطـام"

سرج يــا فارس اللطـام ------------ للبهجة روح يا خليــــلي
شضف منــــــّا بلا مقام ------------ للزهرة روح عيد رسلي
توصل مرخوفة الحزام ------------ في وهران ساكنة غزالي
لزرق شلواح للجـــــام ------------ يتحومل صيد جاي فالي
قرصان البحر كان عام ------------ اذا سكنه الريـح يجلـي
يدوي مـن لـظة الـقـدام ------------ طبع القومان والمشالي
قبل الا ينـفجـى الظلام ------------ سرى منا وبات سالي
تشرب كيسان من المدام ----------- لغدا تلقى انت رجالي
لخوتـي عــاود السلام ----------- بالقاسم والحبيب وعلي
اذا سالوك بالتــمــــام ------------ مثل البشير و المحلي
سلّم على بن ليمــــام ------------ دحمان مجاوره الهلالي
قول لهم سربة الكرام ------------ راني مغبون يا ابطالي
منها ما طاب لي منام ------------ ساهر ونقسم الليالي


حالي ما نوصفه بحال ------------ وصفي ما نوصفه بصفة
كل ليلة تنزل المحال ------------ محنة تغدى و ذيك تلفى
من وحش صفاوة الهلال ---------- مشتاق خيالـهــا الهيفـــا
الحب يزيدنـــي هبال ------------ العشق و لا عطاش عفة
سلبتنـــي زينة الدلال ------------ الزهرة الحمراء الشفيفة
رمدية دورها كحـال ------------ نعمان على الخدود ضفى
غشوة تضوي كالهلال ----------- ليلة عشرة كمال وفـــى
تاقوا بيناتنا جبــــــــال ----------- كودة و بلادهـــا مخافة
من عقلي صرت كالخال --------- مسروق مودر التـلـيـفـة


رسلت مرسول ذو اليــــــام --------- جاب الحاجة وجاء توالي
من حين ان شفت ذا الغلام --------- فرفر ليه يـــا ملاح عقلي
نابيته ثــم بـــالكـلام ---------- منين انت ترى انسب لي؟
واجبني قال لي : نعم --------- و انا تاصيلـتــي زمالــي
في وهران ساكن الدوام ----------- يامس نمشــي على رسلي
نلقى سربة من الريام ------------ في روضة موجوا قبالي
نعنيهم فرق من الحمام ----------- بين غرف في قصر عالي
فتحت وحدة على اللثام ---------- هجارة خدهـــــــا يلالـــي
مرقت للصحو من الغيام --------- بمـســايــس نبلهـــا يشالي


قالت لله يـــــا شـبـاب ---------- رجـــــى لــــــــي نعيد سري
راني في الحزن و الكراب -------- من الوحش اليوم ضاق موري
مروُا نرضاه راه غـــــاب --------- توحشت انــــا حبيب عمري
هزمتـنـــــي كحلة الهداب --------- وجه المحنة يـبـان واري
قلت لهـــــا خشم العـقـاب --------- نغدى غدوة الصبح بكري
لو طاح المطر و السحاب --------- و الا مت انا دخلت قبري
قالت لي جيب لي كتاب ---------- والا صافــي يجــي شوري


قبل الا يرقب العلام ----------- سرجت على خيار خيلي
لزرق عندي الا حمام ------------ امه صحراء و ابوه تلي
في ليلة قسحة ظلام ------------ و الرعود بروقها يشالي
شضفت وخفت من الملام -----------العشرة عندها وصولي
هديته لهـــــــا بلا كلام ----------- مطلي بمسوك و الغوالي
صافـــي ميلوع بالغرام ----------- صياغ التبر سوم غالي
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق
avatar
mohvial_m - tissemsilt 15:36 14.06.2013
سرج يا فارس اللطام
الشاعر : مصطفى بن ابراهيم

هدة

سرج يــا فارس اللطـام ------------ للبهجة روح يا خليــــلي
شضف منــــــّا بلا مقام ------------ للزهرة روح عيد رسلي
توصل مرخوفة الحزام ------------ في وهران ساكنة غزالي
لزرق شلواح للجـــــام ------------ يتحومل صيد جاي فالي
قرصان البحر كان عام ------------ اذا سكنه الريـح يجلـي
يدوي مـن لـظة الـقـدام ------------ طبع القومان والمشالي
قبل الا ينـفجـى الظلام ------------ سرى منا وبات سالي
تشرب كيسان من المدام ----------- لغدا تلقى انت رجالي
لخوتـي عــاود السلام ----------- بالقاسم والحبيب وعلي
اذا سالوك بالتــمــــام ------------ مثل البشير و المحلي
سلّم على بن ليمــــام ------------ دحمان مجاوره الهلالي
قول لهم سربة الكرام ------------ راني مغبون يا ابطالي
منها ما طاب لي منام ------------ ساهر ونقسم الليالي

فراش

حالي ما نوصفه بحال ------------ وصفي ما نوصفه بصفة
كل ليلة تنزل المحال ------------ محنة تغدى و ذيك تلفى
من وحش صفاوة الهلال ---------- مشتاق خيالـهــا الهيفـــا
الحب يزيدنـــي هبال ------------ العشق و لا عطاش عفة
سلبتنـــي زينة الدلال ------------ الزهرة الحمراء الشفيفة
رمدية دورها كحـال ------------ نعمان على الخدود ضفى
غشوة تضوي كالهلال ----------- ليلة عشرة كمال وفـــى
تاقوا بيناتنا جبــــــــال ----------- كودة و بلادهـــا مخافة
من عقلي صرت كالخال --------- مسروق مودر التـلـيـفـة

هدة

رسلت مرسول ذو اليــــــام --------- جاب الحاجة وجاء توالي
من حين ان شفت ذا الغلام --------- فرفر ليه يـــا ملاح عقلي
نابيته ثــم بـــالكـلام ---------- منين انت ترى انسب لي؟
واجبني قال لي : نعم --------- و انا تاصيلـتــي زمالــي
في وهران ساكن الدوام ----------- يامس نمشــي على رسلي
نلقى سربة من الريام ------------ في روضة موجوا قبالي
نعنيهم فرق من الحمام ----------- بين غرف في قصر عالي
فتحت وحدة على اللثام ---------- هجارة خدهـــــــا يلالـــي
مرقت للصحو من الغيام --------- بمـســايــس نبلهـــا يشالي

فراش

قالت لله يـــــا شـبـاب ---------- رجـــــى لــــــــي نعيد سري
راني في الحزن و الكراب -------- من الوحش اليوم ضاق موري
مروُا نرضاه راه غـــــاب --------- توحشت انــــا حبيب عمري
هزمتـنـــــي كحلة الهداب --------- وجه المحنة يـبـان واري
قلت لهـــــا خشم العـقـاب --------- نغدى غدوة الصبح بكري
لو طاح المطر و السحاب --------- و الا مت انا دخلت قبري
قالت لي جيب لي كتاب ---------- والا صافــي يجــي شوري

هدة

قبل الا يرقب العلام ----------- سرجت على خيار خيلي
لزرق عندي الا حمام ------------ امه صحراء و ابوه تلي
في ليلة قسحة ظلام ------------ و الرعود بروقها يشالي
شضفت وخفت من الملام -----------العشرة عندها وصولي
هديته لهـــــــا بلا كلام ----------- مطلي بمسوك و الغوالي
صافـــي ميلوع بالغرام ----------- صياغ التبر سوم غالي
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق
avatar
عبد القادر هني - تيسمسيلت 23:51 14.06.2013
القصيدة التي غناها خليفي أحمد مطلعها قلبي تفكر عربان رحالة تاريخ افريقيا الشمالي وهي للشاعر عيسى بن علال الشلالي عارض بها القصيدة المشهورة قلبي تفكر لوطان والهالة شكرا موح فيالار على الاضافة المتميزة
مقبول مرفوض
3
تقرير كغير لائق
avatar
براهمي مصطفى - بلدية بوجبهة البرج ولاية سيدي بلعباس 22:41 18.09.2013
من العيب أن يتجرأ شخص دنيئ المستوى و يقوم بأهانة الشيخ مصطفى بن براهيم فأنا حفيد مصطفى بن براهيم و أن كنت تريد معرفة المزيد عن الشيخ مصطفى بن براهيم المفتي و الأديب فتعال ألى بلدية بوجبهة البرج دائرة السفيزف ولاية سيدي بلعباس و ستعرف الكثيب على الشيخ مصطفى بن براهيم الدرتع الأيمن للأمير عبد القادر و قائد المقاومة بالغرب الجرائري فالتاريخ همش من طرف فرنسا

لكن تاريخ مصطفى بن براهيم عند أحفاده ببوجبهة البرج و جميع صوره وكتبه في منزله و لم يتم نشرها الحقيقية هي بحوزتي
شــــــــــــــــــــــــــــــــــــكــــــــــــــــــــرا
مقبول مرفوض
4
تقرير كغير لائق
avatar
علي 21:00 10.12.2013
سؤال هل قصيدة : قدرة ربي والمكتوب وين رماني لنفس الشاعر وشكرا .
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق
avatar
هني عبد القادر - تيسمسيلت 18:54 13.12.2013
قصيدة ماشي غير ارواح وقول درت امرة للشاعر أحمد بن حراث
مقبول مرفوض
1
تقرير كغير لائق
1 2 next المجموع: 16 | عرض: 1 - 10

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

2.00