الرئيسية | سياسة | ساحلي من تيسمسيلت ... المعارضة تناقض نفسها في كيفية تعديل الدستور

ساحلي من تيسمسيلت ... المعارضة تناقض نفسها في كيفية تعديل الدستور

نص بسيط
3865 مرة
مشاركة في:
Post on Facebook Twitter
Add to your del.icio.us Digg this story
ساحلي من تيسمسيلت ... المعارضة تناقض نفسها في كيفية تعديل الدستور

جدّد بلقاسم ساحلي الأمين العام لحزب التحالف الوطني الجمهوري رفضه المطلق الطعن في شرعية مؤسسات الجمهورية معتبرا ذلك بمثابة الدوس على خيار الشعب ، وقال الوزير المنتدب السابق المكلّف بالجالية بمناسبة تنشيطه  للندوة الجهوية لإطارات حزبه بتيسمسيلت  أن الجزائر حقّقت الكثير من المكاسب خلال السنة الأولى من العهدة الرابعة مشيرا  في ذلك الى الجهود التنموية المبذولة خصوصا في الشق الاجتماعي كالسكن والصحة والتربية ، بالإضافة الى الدور الديبلوماسي الريادي الذي تلعبه الجزائر اليوم على الصعيدين القاري والاقليمي ، كما  اعتبر الاحتجاجات والاضرابات التي شهدتها بعض القطاعات أنها ظاهرة صحية تنم عن وعي المواطن وانفتاحه على ما يدور حوله ، وعن الهدف من وراء لجوء التحالف الجمهوري الى عقد ندوات جهوية للإطارات، أوضح  بأنه تقليد سياسي جديد ومتميز يرمي الى توطيد التواصل ما بين المواطن والمنتخب طيلة العهدة الانتخابية عكس غالبية الأحزاب التي قال أنها لا تلتقي بقاعدتها النضالية ولا بمنتخبيها في المجالس المحلية الاّ عشية اقتراب المواعيد الانتخابية في محاولة منها لحصد أصواتهم ، وفي ردّه على سؤال لنا حول موقع  تشكيلته السياسية من التعديل الدستوري فهل هي تتخندق مع الداعين لتمرير وثيقته عبر غرفتي البرلمان أم مع الراغبين  في اخضاعها لاستفتاء شعبي ، أوضح ساحلي بأن آلية عرضه لا تهم بقدر ما يهم مضمونه ، وهنا انتقد  المعارضة وقال بأنها تناقض نفسها بنفسها فهي تتحدث عن لا شرعية مؤسسات الدولة بما فيها الحكومة و البرلمان وتريد مقابل ذلك عرضه على استفتاء شعبي فكيف به أن يصدّق القطب المعارض الذي فشلت بعض أحزابه حتى في تغطية  ومراقبة مكاتبها خلال استحقاقات سابقة نتائج استفتاء تسهر وتشرف عليه هذه المؤسسات.

ج رتيعات

Comment icon من فضلك إقرأ قوانين نشر التعليقات قبل أن تضيف تعليقك على المقال

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

5.00