محليات

لرجام تحيي الذكرى الــ 56 لمعركة باب البكوش

أحيت الأسبوع الفارط بلدية لرجام ذكرى معركة باب البكوش التاريخية والمصادفة لـ 28 ماي من كل سنة، وقد سطرت بالمناسبة عدة نشاطات ثقافية و رياضية احتضنتها بلدية لرجام ، ومن أهمها نصف مراطون نظمته جمعية ألعاب القوى، وعروض في الفنون القتالية بساحة الشهداء بالبلدية من تقديم فرق من كل من تلمسان – سعيدة – البيض – المدية وبومرداس، إضافة الى فرقة شاولين لرجام للفئات الصغرى ، وقد تم تكريم جميع هذه الفرق في نهاية الاحتفال، كما جابت فرقة نشء لرجام للكشافة الإسلامية شوارع لرجام في مسيرة كشفية على وقع أنغام الفرقة الموسيقية للكشافة، وسط حشد هائل من الجمهور.

واحتضنت قاعة المحاضرات لبلدية لرجام ندوة تاريخية نشطها الأستاذ الجامعي الدكتور  محمد لحسن أزغيدي من جامعة الجزائر مرفوقا بالدكتور محمد الصالح بوقشور عميد كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة حسيبة بن بوعلي بالشلف، كما قدمت فرقة براعم الونشريس من بلدية برج بونعامة مسرحية بعنوان” حلم الشهيد”، وهي المسرحية التي لاقت كل التشجيع والإعجاب من طرف الحاضرين الذين كان من بينهم مجاهدون سابقون عاشوا الحدث، وأصروا على حضور التظاهرة، وفي صبيحة اليوم الموالي توجه الوفد الى مقبرة باب البكوش حيث ألقى السعيد عبادو الأمين الوطني للمنظمة الوطنية للمجاهدين كلمة بمناسبة الحدث نوّه خلالها بأهمية الحدث مشددا على ضرورة تسمية المقابر برياض الشهداء، مقترحا إنجاز فيلم تاريخي حول المعركة التي كبدت فرنسا خسائر فادحة من بينها ضباط وجنود مسجلون في قائمة الوفيات ببلدية لرجام، وقد شهدت التظاهرة تفاعلا بين مختلف الأطراف الحاضرة حيث تجمع حشد كبير من المجاهدين وأبناء المجاهدين وأبناء الشهداء والمنتخبين المحليين.

مراسلة خاصة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق