اهداء : الى روح عمر الخيام

شبهة الكأس الآثمة

نص بسيط
16486 مرة
مشاركة في:
Post on Facebook Twitter
Add to your del.icio.us Digg this story
شبهة الكأس الآثمة

 في المنام..

 شاعر أشعل ثلاثين حريقا في دمائي ونام

 سعف الشوق تدلى من عناقيد شفاهي

 عتق الخمر لميعاد التعاويذ وكاسات الغواني

 ايها الليل..

 توارى فقطيع البوح ينعيه الكلام

 قبل عام،،

  العصافير بنت عشا هنا

 من أحجيات الوقت غنت

 لتفاصيل المراثي.. لن يناديها المنادي من سماء القهر

 خوني بعض أحلام الصبا.. أو هاجري نحو جنوب نصفه ملح..

  وبقاياه رخام..

 بعد عام..

  أترى يورق زهر أو عبير في رمال الصمت

 بعدما خان صباه

 أشرقت قافية الشوق ولم ينتبه الوقت لها..

 أوصى سواقي النبض على وقع خطاها..

 وامتطى هدب الغمام

 بعد عام،،

 أسكر الكأس احتفاء بانتهاء الخمر..

 من بوح قديم  ثم ألفى نفسه

 أغنية بعض الذي منها بكاء والذي يبقى صدى من بعض ما قال الحمام..

 في الختام..

 لم يقل شيئا واكتفى يرسم نجما/

 ومساء يتجلى كلما أغرى دوالي الخمراشتياقا

 ربما اوصى العصافير بأن تصمت..

 حتى ينتهي من شبهة الكأس الخيام

شعر: مصطفى شيخاوي                                                  

Comment icon من فضلك إقرأ قوانين نشر التعليقات قبل أن تضيف تعليقك على المقال

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

  • عريض
  • مائل
  • تحته خط
  • إقتباس

من فضلك أدخل الكود الذي تراه في الصورة:

Captcha

الكلمات الدلالية:

لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

1.00