قضية و نقاش

استعمارنا سيكون من نوع اخر‎

 لو تاملنا هذه المقولة واعدنا اعقاب التاريخ الي الوراء فسنجدها من ويلات الاستعمار الغاشم الذي جعل من سكان افريقيا الاصليين عبيد وخدمة لهم وجغرافيته منطقتها

لعبة المتاهة السياسية في الجزائر !

أصبح الحديث عن السياسة في بلاد العجائب و الغرائب ضربا من الجنون, لأن الخوض فيه ينتهي بصاحبه إلى متاهة لا نهاية لها, ولا مخرج منها,

عندما يصبح الخصم هو الحكم

من البديهي و الشائع أن لكل قضية خصمين،  طرفين، أفرادا أو جماعات أو فردا و جماعة و العكس صحيح، إلى جانب الحَكمْ الذي يفصل لهذا و