الجزائر السادسة عربياً بصادرات نفط تقدر ب 1.1 مليون برميل يومياً

احتلت الجزائر المرتبة السادسة عربيا من حيث حجم صادراتها النفطية بواقع 1.1 مليون برميل يوميا وذلك من إجمالي الصادرات النفطية العربية خلال العام الماضي التي بلغت 18,7 مليون برميل يوميا، مرتفعة بنسبة 5,06في المئة عن العام السابق وأشار تقرير عربي إلى أن ست دول عربية استحوذت على 16,2 مليون برميل يوميا بما يمثل  87 في المئة من إجمالي الصادرات النفطية العربية خلال العام الماضي، مشيرا الى ان صادرات السعودية من النفط بلغت 7,5 ملايين برميل يوميا تلتها الامارات ثم الكويت في المرتبة الثالثة بصادرات وصلت الى 2,1 مليون برميل يوميا، ثم العراق بصادرات بلغت 1,8 مليون برميل يوميا وليبيا بصادرات بلغت 1,4 مليون برميل يوميا والجزائر بصادرات بلغت 1,1 مليون برميل يوميا. وأوضح التقرير أن الصادرات النفطية من الدول العربية خلال العام الماضي شكلت حوالي 35,3 في المئة من اجمالي صادرات النفط العالمية التي انخفضت في العام الماضي الى 52,9 مليون برميل يوميا، بنسبة تراجع بلغت 3,1في المئة مقارنة بالعام السابق، حيث كانت 54,6في المئة ورغم هذا التراجع إلا ان الصادرات النفطية العربية ارتفعت بمقدار 900 ألف برميل يوميا.وجاءت الجزائر حسب تقرير صندوق النقد العربي في المركز الرابع من حيث  حجم استهلاكها للطاقة (الغازالطبيعي) بنسبة 6,1في المئة وجاءت الامارت في المرتبة الثانية عربيا بنسبة 13,5في المئة من إجمالي استهلاك الطاقة بالدول العربية، في حين جاءت السعودية بالمرتبة الأولى بنسبة 27,1في المئة  من الإجمالي وجاءت مصر بالمركز الثالث بنسبة 12,7في المئة .وارجع التقرير التباين في استهلاك الطاقة في الدول العربية الى مجموعة عوامل منها اختلاف مستويات التنمية الاقتصادية والاجتماعية وما تعكسه من اختلاف درجات عملية التصنيع من ناحية ودرجات الرفاه المتباينة التي وصلتها الدول العربية من ناحية اخرى، مشيرا إلى أن الغاز<

0 thoughts on “الجزائر السادسة عربياً بصادرات نفط تقدر ب 1.1 مليون برميل يومياً

  • 31 ديسمبر 2010 at 22:55
    Permalink

    دولة غنية و شعب فقير
    الارقام بالملايير و شعيب الخديم يقتات على الفتات و الرؤوس المدبرة الكبيرة البطون المنتفخة المتخمة تنام في القصور و شركاتها تمول دولا بدلا من اسر
    راحت هذه البلاد في كيل الزيت الا بمعجزة من الخالق و يعيد التاريخ نفسه

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *