رياضة

مولودية أولاد بسام بتيسمسيلت …. الرجوع إلى الأصل فضيلة

ضمن وبصفة رسمية فريق مولودية أولاد بسام ممثلا عن ولاية تيسمسيلت في اقسم الجهوي الثاني لرابطة سعيدة  سقوطه الى المستوى الولائي الذي غادره الموسم الفارط بعد تتويجه بطلا في بطولة كانت من أحسن بطولات القسم الولائي على مدار العشر سنوات الأخيرة حسب تحليلات أهل البالون على المستوى المحلي  ، وفي الوقت الذي كانت تنتظر فيه جماهير النادي استمرارية  النجاح والتألق فاجأتهم فصول الفشل الذي ترجمته سلسلة الانهزامات والانكسارات داخل الديار وخارجها  فمن مجموع 23 مباراة موزعة بين مرحلتي الذهاب والإياب  لعبها الفريق  افتك فيها 05 نقاط فقط " انتصار وتعادلين " والبقية التهمها شعار تغنّت به نوادي الدوري مفاده " إن كنت تريد تعبئة رصيدك من النقاط فاضغط على الرمز موب "  أي مولودية أولاد بسام  التي ناصرها الجميع وغادرها الجميع  وتشفي فيها الجميع أيضا ، وبالمحصلة أنه لا أحد يريد اليوم  أن يتحمل مسؤولية الإخفاق هذا الذي اتفق عليه الجميع بأنه مسجل ضد مجهول رغم أن الحقيقة التي لا يمكن لأي كان أن يقفز عليها أو  يخفيها لا بالغربال ولا بالستار ولا حتى بجدار أن المولودية راحت ضحية لغة العنتريات والتغنانت التي استخدمها بعض مسيّريها وحتى من لقّبوا أنفسهم بأنصارها وعشاقها من دون وجه حق وما زالوا يعتقدون في نفسياتهم  وعقلياتهم المريضة بأنهم هم  من صنعوا ملحمة الصعود الذي شاركت فيه حتى العجائز بدعوات الخير فجعلوا من أنفسهم اوصياء على الفريق تحت شعار نحن الاولى بالمعروف  بعد ان وضعوا الحواجز والألغام في طريق كل من حاول مساعدة النادي  والاقتراب من خط التسيير   ، وحتى لا ندخل في متاهات توزيع الاتهامات لهؤلاء  أو أولئك وتحميلهم مسؤولية الفشل مسيرين كانوا ام لاعبين ومدربين ومناصرين نسلم جازمين أن الفريق عاد من حيث أتى ولنتفق أن الرجوع الى الأصل فضيلة وذاك هو المستوى.
ج رتيعات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق