رياضة

شباب بوقطب يكشف نقائص وداد تيسمسيلت

في ثالث خرجة له تكبد وداد تيسمسيلت الجمعة الماضي هزيمه أخرى فوق ميدانه و كانت أمام نادي شباب بوقطب بهدف واحد في مباراة أعاد فيها رفقاء أبناء بوقطب تشكيلة الوداد خاصة بعد إقالة المدرب صنور عبد القادر بسب الأزمة المالية  و رحيل عدة عناصر كانت بمثابة ركائز الفريق لنقطة الصفر و أكدت بأن الوداد بحاجة لعمل كبير من جميع الجوانب كما كشفت على نقائص بالجملة وجب على الطاقم الفني و بالتنسيق مع إدارة الفريق معالجتها قبل فوات الأوان  ولقد جاءت هذه الخرجة لتكشف بأن بعض المسيرين الحاليين لوداد بعيدين كل البعد عن الاحتراف و الاحترافية حيث أصبح كل من هب و دب يتدخل فيما لا يعنيه ذلك بعدما تكبدت تشكيلة الوداد هزيمة قاسية بملعبها و أمام جمهورها و ذلك بعدما أستسلم أبناء مدينة غروب الشمس لرغبة و إرادة أبناء بوقطب في العودة بنقاط المواجهة  فلقد كشفت مقابلة الأخير بأن وداد تيسمسيلت سيصادفه صعوبات و عواقب بالجملة في بطولة مابين الربطات كون الفريق الذي يضيع النقاط بميدانه لا يمكن الانتظار  الكثير منه لانه و بكل بساطة ً هذا و اش حلبت البقرة ً و التشكيلة الحالية للوداد  أصبحت غير قادرة تماما على مسايرة ريتم بطولة القسم مابين الربطات.

 مهدي عبد القادر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق